خطاب من رئيس المجلس Anne Row

School photo shoot at Lena Archuleta in December 2017.

حدد المجلس عملية البحث عن المدير العام

التقى مجلس التعليم هذه الليلة في اجتماع خاص لمواصلة النقاش عن عملية تعيين مدير عام جديد لمدارس دنفر العامة بسبب تنحي توم بوسبرغ بعد عقد من الزمان في هذا المنصب.

أوضح المجلس بأن هذا هو القرار الأهم الذي سيتخذه، وشدد على أهمية صوت المجتمع في عملية الاختيار. وتحقيقًا لهذه الغاية، فالمجلس نفسه التزم بتقديم توقعات واضحة بخصوص العملية، بما في ذلك تأسيس أهداف عملية البحث لعامة الناس كما هو مطلوب من قبل قانون الولاية ومحدد في هذه الوثيقة من جمعية كولورادو لمجالس المدارس.

مشاركة المجتمع
أكد المجلس على أهمية عملية مشاركة المجتمع التي سيتم إنشاؤها لعملية البحث. “تساءل عضو المجلس كاري أولسون (Carrie Olson) “كيف يمكننا أن نشرك المجتمع بصورة مجدية بطريقة يعرفون أننا ننصت؟” “[عضو المجلس] أنجلينا [كوبيان] وأنا حافظنا على استخدام أشياء مماثلة في الفصول الدراسية: يعتبر كل صوت مهم للمدرسة للتقدم — كل التلاميذ في الفصل الدراسي، مساعدي المدرسين وعمال النظافة — كل شخص له صوت.”

قال عضو المجلس، أنهم سيشاركون عن قرب مع المجتمع خلال عملية الاختيار والبحث عن آراء المجتمع بخصوص الخبرات والسمات والمؤهلات الذي يجب أن تكون في المدير العام القادم.

قالت عضو المجلس جينيفر بيكون، “نحن التزمنا بدفع أنفسنا للتفكير خارج الصندوق بخصوص كيف نشارك.” وعبر عضو المجلس هابي هاينس (Happy Haynes) عن رأيه، حيث أضاف أن المجلس يريد أن يكون “معنيًا في أخذ الأصوات التي قد يتم فقدانها بشكل آخر.”

البحث على مستوى البلد
اتفق المجلس على البحث على مستوى البلد، الذي سيكون مفتوحًا لكل من المتقدمين الداخليين والخارجيين. قالت هاينس، “بينما يوجد مرشحين محليين، فأن هذا يخدم منطقتنا التعليمية وتلاميذنا والعملية بصورة جيدة لإلقاء الشبكة على أوسع نطاق ممكن، حتى لو كان الشخص موجودًا تحت سقفنا.” أضافت كوبيان، “أنا متشوقة لرؤية ما الموهبة التي نكون قادرين على جذبها من جميع أنحاء البلد.”

الجدول الزمني
يضع المجلس بقصد وقتًا محددًا لبحثه. يعتزم على تسمية المتأهل (المتأهلين) النهائيين بحلول 15 أكتوبر، وعلى الأقل بفترة 14 يوم قبل التعيين الرسمي للمدير العام الجديد كما هو مطلوب بموجب قانون الولاية. من أجل أن يتم الإيفاء بهذا الجدول الزمني، فأن آخر يوم لتسليم استمارات التقديم هو 14 سبتمبر 2018.

قالت رئيسة المجلس، أن رو، “وجود الإطار الزمني المحدد سيعطينا أعلى درجة النجاح لإيجاد قائد رائع ليأخذ بزمام هذه المنطقة التعليمية إلى الأمام.”

مستشار من الطرف الثالث
قالت عضو المجلس ليزا فلوريس (Lisa Flores) أنه كان المهم للجلس أن يأخذ بالاعتبار ما الشكل التي يريدون أن يكون دورهم عليه في عملية البحث: “ساعدنا لوضع مجموعة من الكفاءات والخصائص التي نبحث عنها، والتفكير فيما نريد القيام به كمجلس، وما نريد أن يقوم به كادر الموظفين في مدارس دنفر العامة، وما نريد أن نقوم بتسليمه. هل نحتاج أن نقوم بتوظيف شركة بحث أو خدمة استشارية؟ هل يمكن أن يكون هذا دعم فني أو دور رئيسي؟ قررنا في النهاية أننا نريد امتلاك تملك قوي لعملية التوظيف واختيار وتسمية مديرنا العام التالي.”

قالت بيكون أن المجلس يأمل أن يكون لديه طرف ثالث للمساعدة في تسهيل وظيفة الموارد البشرية والدعم من خلال المداولة. كنتيجة لذلك، قرر المجلس تعيين مستشار من طرف ثالث يتمتع بخبرة في عمليات البحث على المستوى التنفيذي لدعم العملية.

سيتوقع من الطرف الثالث أمكانية تسهيل أو، على الأقل، يكون منخرطًا في المشاركة المجتمعية للتبليغ عن عملية البحث.

التحديثات والمعلومات
مرر المجلس قرارًا يحدد أولوياته عن البحث، والذي يكون متوفرًا هنا. كل المعلومات التي تتعلق باستمارة التقديم على المنصب والتفاصيل التي تتعلق بالبحث ستتوفر لعامة الناس بعدة لغات على الموقع الإلكتروني supersearch.dpsk12.org.